الزعيم الشهيد البطل
اهلا و سهلا بجميع زوار المنتدى

انتقاء الناشئين فى العاب القوى ( التنبؤ )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

انتقاء الناشئين فى العاب القوى ( التنبؤ )

مُساهمة من طرف MOHAMED في الثلاثاء فبراير 03, 2009 1:37 pm

انتقاء الناشئين فى ألعاب القوى ( التنبؤ )

ورقة دراسية فى
التنـبــؤ

التنبـؤ :

على الرغم من كون التنبؤ يعد من أهم واجبات الانتقاء إلا أنها حتى الآن تعتبر أقلها من حيث البحوث والدراسات التى تناولتها بالتحليل فإذا كانت عملية الانتقاء فى المراحل الأولى تعمل على تحديد استعدادات وقدرات الناشئ فإن التنبؤ بما ستصل إليه هذه الاستعدادات والقدرات يعد من أهم واجبات الانتقاء لما يسهم فى تحديد مستقبل الرياضى الناشئ .
(8 : 22)
إن أكبر المشاكل التى تواجه عملية الانتقاء هو التزامن الوارد بين فترة الانتقاء ومرور الناشئ بمراحل نمو شديدة التغيير تسبق المراهقة وتتخللها وهذا يجعل إمكانية التنبؤ بالنجاح المستقبلى من خلال هذه الفترة يعتبر أمراً صعباً حيث أنه من المفروض أن يحقق الرياضى أفضل مستوياته فى الكرة الطائرة مثلاً ما بين 16 – 25 سنة والمفروض أن ينجح الانتقاء فى التنبؤ بإمكانية حدوث ذلك فى سن 8 – 16 سنة وهذه فترة نمو سريعة وغير مستقرة – ولعل هذا ما دعا خبراء الانتقاء إلى عدم التعجل فى الاعتماد المطلق على نتائج الاختبارات والقياسات التى تجرى فى المراحل الأولى للانتقاء ، حيث ثبت أن بوادر النتائج الموضوعية للاختبارات الفنية قدرة تنبؤية سليمة تظهر بعد عام ونصف من بداية الانتقاء والتدريب . فليس مستغرباً أن يبدأ الناشئ بداية بطيئة ثم يليها تفوقاً ملموساً ينتهى بظهور موهبة حقيقية هذه الأمور يجب مراعاتها لتحقيق الانتقاء الأفضل وعدم إهدار مواهب قد يكون له شأن فى المستقبل . (6 : 92)

ويستهدف انتقاء الناشئين الاستفادة من الفروق الفردية ، وتحديد المواصفات النموذجية التى يجب توافرها فى الناشئ ، كى يتمكن من تحقيق المستويات العالية ، كما يمكن التنبؤ بإمكانية استمرار اللاعب فى الممارسة بمستوى ممتاز من الكفاءة حيث يرتبط صدق هذا التنبؤ بالنجاح فى اكتشاف الاستعداد والقدرات للناشئ فى المرحلة الأولى من الانتقاء وأن تحديد مستوى نمو القدرات البدنية هى من مؤشرات العامة فى عملية الانتقاء خاصة فى المراحل الأولى لتحديد الفرد الذى يتميز بمستوى عالى فى نمو قدراته البدنية بالنسبة لباقى أقرانه على أساس أنه سيكون أكثر تفوقاً فى المستقبل وكذلك أن أهمية تحديد معدل نمو هذه القدرات البدنية هو أكثر ثباتاً وأن مستوى الثقة فى التنبؤ بإمكان الناشئ من خلال قياس القدرات البدنية الأولية هو مستوى منخفض بالنسبة لمستوى نمو هذه القدرات ومعدل نموها وأن تعداد الثقة فى التنبؤ يزداد مع تقدم التدريب للفرد ، وأن الاعتماد فى التنبؤ بمستوى الفرد مستقبلاً على معدل نمو القدرات البدنية هو التنبؤ على درجة كبيرة من الدقة ويفضل أن يعتمد فى التنبؤ على التفاعل بين نتائج القياسات الأولية لمستوى النمو للقدرات البدنية للفرد الناشئ ونتائج قياسات معدل النمو باستخدام معادلة برودى :

معادلة برودى = ـــــــــــــــــــ

وعندما تبلغ مقاييس الجسم وتطوير القدرات البدنية والحركية المرحلة التى تتناسب مع متطلبات النشاط ومن ذلك يظهر التساؤل : ما هو السن المناسب لبداية التدريب أى ما هو العمر الزمنى الذى يمتلك فيه الفرد قدرات خاصة بتحميل بحمل تدريبى بتشكيل محدود يؤهله لتطوير إمكانياته وقدراته البيولوجية والحركية والنفسية حتى يحقق متطلبات النشاط الرياضى الممارس.
(4: 47)

المعدات البيولوجية حيث تعتبر العوامل البيولوجية كثيرة هامة فى عملية الانتقاء وتوجيههم إلى الأنشطة الرياضية المناسبة لإمكاناتهم وخصائصهم البيولوجية وهى بمثابة محددات رئيسية يجب مراعاتها فى عملية الانتقاء بمراحله المختلفة ومن أهمها : التكوين الجسمانى والقياسات ، هناك علاقة بين التكوين الجسمانى للفرد من حيث الأطوال والوزن والمحيطات وبين إمكانية الوصول للمستويات الرياضية العالية وكل نشاط رياضى صفات جسمانية معنية يجب ملاحظتها عن الاختبار للفرد المناسب فإن الطول صفة لها أهميتها فى أنشطة متعددة مثل الوثب العالى والرمى وغير ذلك وهناك معادلة هافليسك ذات درجة ثبات عالية للتنبؤ بطول الطفل فى ضوء الطول الحالى وطول الوالدين هى :

الطول بالنسبة للولد = ــ [ (طول الوالد + طول الوالدة) × 1.08 ]

الطول بالنسبة للفتاة = ــ [ (طول الوالد × 0.923) – طول الوالدة ]

أما للوزن دوره فى بعض الأنشطة الرياضية حيث أن للقوة العضلية لها أهمية فى الرمى والتجديف أما متسابقى المسافات الطويلة فهم أقل وزناً . (4 : 44)
وأن احتمالات وصول الناشئ إلى المستويات العليا فى المجال الرياضى التخصصى تصبح ذات فاعلية إذا أمكن من البداية الانتقاء للناشئ وتوجيهه إلى نوع النشاط الرياضى الذى يتلائم مع استعداداته وقدراته المختلفة والتنبؤ وفقاً للأسس والمعايير العلمية بمدى تأثير التدريب والممارسة على الانمائ والتطوير لتلك الاستعدادات والقدرات المختلفة بطريقة فعالية يتمكن اللاعب من تحقيق التقدم المستمر فى نشاط رياضى خلال سنوات ممارسة نوع الرياضة .
(2 : 29)

ومن المتطلبات الأساسية لعمليات انتقاء وتنمية الأطفال الموهوبين رياضياً أن نرتقى بالصحة العامة واللياقة للجميع وهذا ممكن أن يحدث خلال البرامج الجيدة للتربية البدنية فى المدرسة والهياكل والتنظيمات المناسبة لمسابقات الشباب التى تتضمن مشاركة أكبر عدد ممكن من الشباب وينبغى إدراك أن الوضع الحالى للمعلومات المتصلة بالتنبؤ بمستقبل الأداء الرياضى للأطفال غير كاف فى جوانب كثيرة ، ولهذا فإنه من المستحيل تحديد نموذج نهائى أو مجموعة من الاجراءات لإنتقاء الشباب الذى يمتلك الموهبة (الحقيقة) فى مقابل الموهبة (الشكلية) وهذا التفريد إذن يسعى إلى تحديد المبادئ الأساسية التى تعد بمثابة مفاتيح للنجاح لأى نظام لانتقاء الأطفال الموهوبين رياضياً بدون وصف نمط نموذجى حيث أن هذا غير مُجدى فى وقتنا الحاضر كما ينبغى تنشيط حركة الارتقاء بالتربية البدنية فى المدارس كلما أمكن عمل ذلك فى ظل الظروف المحلية فهذا من شأنه أن يرتقى بالصحة العامة أيضاً ، وكذلك رعاية الشباب كما يعاون فى تأسيس دعام لنظام أكثر شمولاً لانتقاء الموهوبين الشباب فى الرياضة . وفى ضوء ذلك فإن الوصول إلى المستوى المطلوب لأداء أى مهارة حركية يعتمد بمقدار كبير على الصفات البدنية التى تعتبر من أهم المقومات الأساسية والعناصر الرئيسية فى تعلم واكتساب المهارات الحركية . (5 : 31)

إن اتجاه الكثير من الباحثين واستهدافهم إلى التنبؤ فى مجال الانتقاء على أساس الامكانات الوظيفية للناشئ ولا تزال هناك صعوبة فى تحديد نموذج معين للخصائص الوظيفية ترجع إلى كثرة العوامل الفسيولوجية وتعدد الطرق الفسيولوجية التى يمكن التوصل من خلالها إلى نتائج معينة تتصل بالإمكانات الوظيفية للناشئ ، مع الأخذ فى الاعتبار تفاعل الوظائف الفسيولوجية فيما بينها أثناء عملية التدريب ومن مرحلة لأخرى سواء فى حالة الراحة العضلية أو خلال عمليات التكيف ، أو عند أداء حمل معين يتطلب تغيرات معينة . ومن الدراسات الهامة فى مجال التنبؤ هى التى تمت على إمكانية التنبؤ بمستوى الناشئين فى بعض مسابقات ألعاب القوى من خلال قياس مستوى نمو الصفات البدنية وقياس معدل نمو هذه الصفات ، وقد أجريت العديد من الأبحاث والدراسات حيث تم قياس صفات السرعة والقوة المميزة بالسرعة والقوة والتحمل من حيث مستوى النمو ، ومعدل سرعة النمو ، وقد تمت القياسات خلال سنة ونصف من بداية التدريب حيث تم القياس الأزل ثم أجريت قياسات أخرى خلال ستة أشهر ، واستخدمت معادلة برودى لتحديد معدل نمو الصفات البدنية ، وبدراسة علاقات الارتباط بين نتائج هذه القياسات ، والنتائج الرياضية التى حققتها العينة بعد خمسة سنوات أمكن التوصل للنتائج الآتية :
- إن العلاقة بين نتائج القياس الأول لمستوى نمو الصفات البدنية ومستوى العينة فى العدو ، الوثب الطويل بعد خمسة سنوات تعتبر ضعيفة ، حيث تراوحت معاملات الارتباط من (0.18 – 0.62) وهى معاملات غير دالة إحصائياً .
- ارتفعت قيمة معاملات الارتباط بتعدد القياسات كل نصف سنة ، حيث تراوحت معاملات الارتباط بين قياسات العينة بعد نصف سنة ، وسنة ونصف ، ومستوى العينة فى العدو والوثب الطويل بعد خمس سنوات ما بين (0.21 – 0.78 ) ، (0.24 – 0.83)

أما بالنسبة لمعدل النمو فقد كانت الارتباطات غير دالة احصائياً بين القياس الأول لمعدل النمو ومستوى العينة فى العدو ، والوثب بعد خمس سنوات . ويستخلص من هذه النتائج أن مستوى الثقة فى التنبؤ بإمكانات الناشئ من خلال القياسات الأولية للصفات البدنية هو مستوى منخفض بالنسبة لمستوى نمو هذه الصفات أو معدل نموها ، وأن مقدار الثفة فى التنبؤ يزداد مع التقدم فى التدريب الناشئ خلال سنة ونصف وأن الاعتماد فى التنبؤ بمستوى الناشئ فى المستقبل على معدل نمو الصفات البدنية هو تنبؤ على درجة كبيرة من الدقة ، ويفضل أن يعتمد فى التنبؤ على التفاعل بين نتائج القياسات الأولية لمستوى نمو الصفات البدنية ، ونتائج قياسات معدل النمو وقد توصل (سيريس) إلى تحديد المستويات الرياضية المتوقعة للناشئين فى المستقبل بناء على هذه الفكرة . (1 ، 54 : 55)

العمر الزمنى والعمر البيولوجى :
يعتبر تحديد العمر المناسب لبدء ممارسة نشاط رياضى معين من الأسس الهامة فى عمليات الانتقاء ، حيث أن البداية المبكرة أو المتأخرة تقلل إلى حد كبير من تأثير عمليات التدريب وبالتالى من تحقيق الناشئ لنتائج عالية فى النشاط الرياضى الذى يمارسه . وأن تحديد العمر المناسب لبدء التعليم والتدريب فى الأنشطة الرياضية المختلفة يساعد بلا شك المدرب فى انتقاء الناشئين المؤهلين للبطولة فى هذا النوع من النشاط ، كما يوفر عليه خطأ البدء المبكر أو المتأخر الذى يقلل من أثر عمليات التوجيه والتدريب ويتطلب النجاح فى عملية الانتقاء دراسة خصائص النمو فى مراحل العمر المختلفة والمراحل التى تصل فيها الصفات البدنية الأساسية إلى حدها الأقصى من النمو والمرحلة التى تصل فيها إمكانات الفرد فى نشاط رياضى معين إلى حدها الأقصى والعمر البيولوجى الذى تظهر فيه أفضل النتائج فى كل نوع من أنواع الأنشطة الرياضية . (7 : 27)

وأن تحديد العمر المناسب للبدء فى ممارسة نشاط رياضى معين من المحددات الرئيسية فى عملية الانتقاء حيث أن البداية المبكرة أو المتأخرة تقلل إلى حد كبير من تأثير عمليات التدريب وبالتالى تحقيق الناشئ النتائج عالية فى النشاط الرياضى الذى يمارسه . (3 : 32)

ويؤكد عصام عبد الخالق على أن هناك ارتباط وثيق بين نتائج القياسات الفسيولوجية والتنبؤ بالتفوق الرياضى فى الأنشطة الرياضة المختلفة وأن الدراسات الفسيولوجية قد ساهمت فى تحديد استعدادات اللاعب الفسيولوجية قد ساهمت فى تحديد استعدادات اللاعب الفسيولوجية لأداء مسابقات السرعة والقوة ، والتحمل ، فى ضوء مؤشرات فسيولوجية هامة كما يمكن عن طريقها التنبؤ فى مجال الانتقاء الرياضى . (4 : 60)

وأن المتغيرات الجسمية تلعب دوراً هاماً فى التأثير على نجاح الأداء فى الرياضات المختلفة وعلى المدربين الاهتمام بالقياسات المورفولوجية كأساس رئيس وفعال لعملية انتقاء الناشئين وكأساس للتنبؤ فى النجاح أثناء مزاولة النشاط الرياضى وأهم هذه القياسات طول الجسم والوزن ، نسبة الدهون ، السعة الحيوية ، وأطول الأطراف ، ومحيطات الجسم والأطراف والعلاقات المتبادلة بين هذه القياسات . (3 : 35)


المـراجــع

1- أبو العلاء أحمد عبد الفتاح ، أحمد حمد سليمان روبى : إنتقاء الموهوبين فى المجال الرياضى ، عالم الكتب ، القاهرة، 1986 .
2- فكرية أحمـــد قطب : تحليل التمايز وشبكة الشكل الجانبى لبعض الدلالات الأنثروبومترية والبدنية لتغيرات المدرسة الرياضية كمحدد للانتقاء برياضة الجمباز الفنى ، مجلة نظريات وتطبيقات ، الاسكندرية العدد 56 ، 2005 .
3- فرج محمد بن سليـــم : محددات انتقاء الناشئين فى كرة القدم بالجماهيرية ، رسالة دكتوراه غير منشورة ، الاسكندرية ، 2004 .
4- عصام الدين محمد عبد الخالق : التدريب الرياضى (نظريات – تطبيقات) ، الطبعة الأولى، 2005 ، منشأة المعارف .
5- عماد الدين عبـــاس : التخطيط والأسس العلمية البناء وإعداد الفريق فى الألعاب الجماعية نظريات – تطبيقات – المعارف ، الاسكندرية ، الطبعة الأولى ، 2005 .
6- محمد صبحى حسانين : أنماط أجسام أبطال الرياضة من الجنسين ، الطبعة الأولى ، دار الفكر العربى ، 1995 .
7- عويس الجبـــالى : العاب القوى بين النظرية والتطبيق .
8- هدى محمد محمد الخضرى : التقنيات الحديثة لانتقاء الموهوبين الناشئين فى السباحة ، المكتبة المصرية ، 2004 .

MOHAMED
فريق الادارة
فريق الادارة

عدد الرسائل : 2646
نقاط : 2047109
تاريخ التسجيل : 01/08/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى